تفنيد إنجيل متى

الإصحاح 17 فقرة 03

موسى و ايليا

إنجيل متى ذكر موسى قبل ايليا

متى 17: 3
و اذا موسى و ايليا قد ظهرا لهم يتكلمان معه

إنجيل مرقس ذكر ايليا قبل موسى

مر 9:4
وظهر لهم ايليا مع موسى . وكانا يتكلمان مع يسوع

فالمعروف أن متى كتب إنجيله لليهود ، وعليه كان يجب أن يكتب موسى قبل ايليا وذلك لمكانة موسى عند اليهود .

والمعروف أن مرقس كتب إنجيله للرومان ، فلذلك قدم ذكر ايليا على موسى لكي لا يظن احد أنه جاء ليبشرهم باليهودية .

وهذا يثبت على ان هذه الأناجيل مكتوبة بأيدي وفكر بشري و كل واحد له غرض معين وخلفية و ثقافة معينة لا دخل للوحى او كلام الله هنا على الاطلاق .

.

كما اننا لو نظرنا للموقف بشكل أوضح نجد أن إيليا في العهد القديم لم يمت وصعد للسماء بدون موت وفي العهد الجديد نزل من المساء ليتقابل مع يسوع ؛ فكيف تؤمن الكنيسة بصعود ونزول إيليا من السماء وتنكر رحلة الإسراء والمعراض .. فهذا ليس بغريب عن الكنيسة بكيلها بمكياليين.

Advertisements

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..

%d مدونون معجبون بهذه: