تفنيد إنجيل متى

الإصحاح 09 فقرة 36

يسوع يحتقر البشرية ويعتبرها حيوانات

هية دي مكارم الأخلاق ؟

متى9: 36

و لما راى الجموع تحنن عليهم اذ كانوا منزعجين و منطرحين كغنم لا راعي لها

الا يوجد لفظ اكثر أحتراماً لآدمية البشر بدلاً من كلمة (غنم)

قرر علماء الأخلاق أن عملية التكامل لا يمكن لها أن تنطلق في طريقها الصحيح إلاَّ من خلال تهذيب النفس وتصفيتها من شوائبها أولاً ثم تزيينها بمكارم الأخلاق ومحاسن الطباع .

قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): “عليكم بمكارم الأخلاق، فإن الله عزَّ وجلّ بعثني بها” ؛ وقال أيضاً: “إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق“.

الإعلانات
TrackBack URI

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..

%d مدونون معجبون بهذه: