تفنيد إنجيل متى

الاقنوم الاول صادق والاقنوم الثاني كاذب

الاقنوم الاول صادق والاقنوم الثاني كاذب

يوحنا 5: 32
الذي يشهد لي هو اخر و انا اعلم ان شهادته التي يشهدها لي هي حق

فإن كان الأب والابن والروح القدس إله واحد فكيف يقر يسوع بأن هذا الإله العجيب جزء منه صادق وجزء منه كاذب ؟ وكيف لأقنوم يشهد لأقنوم والاثنين واحد ! ؟

المجانين في نعيم

Advertisements
TrackBack URI

المدونة لدى وردبرس.كوم.

%d مدونون معجبون بهذه: