تفنيد إنجيل متى

التحريف في عيون رجال الكهنوت

.

الكتاب المقدس به فضائح أخلاقية ولا يستطيع أحد قراءته بصوت عالي دون خجل وهو كتاب مبتذل ولا فائدة منه ومبغض للنساء وبه أمور غير مطابقة للحقيقة وترجمة الكتاب المقدس للعربية جاءت بعد ظهور الإسلام ناهيك عن اسفار الابوكريفا وما دار حولها من رفض ونقض وفضائح بالجملة.

 

.

Advertisements
TrackBack URI

المدونة لدى وردبرس.كوم.

%d مدونون معجبون بهذه: